قديم 02-20-2019, 10:48 AM رقم التعليق : 1
La Rine
Biomedical Engineer
 
تاريخ التسجيل : Feb 2019
رقم العضوية : 271
الإقامة : الرياض
المؤهل العلمي : جامعي
عدد المشاركات : 510
بمعدل : 4.02 يومياً

La Rine غير متواجد حالياً

افتراضي التصوير المقطي المحوسب







ماهو مفهوم الفحص بالتصوير المقطي المحوسب هو سؤال قد يطول شرحه للإلمام بكل مايتعلق بهذا الامر حي أنه يتم دمج فحص التصوير المقطعي المحوسب بين سلسلة من صور الأشعة السينية التي يتم التقاطها من زوايا مختلفة ويستخدم المعالجة بالكمبيوتر لإنشاء صور مقطعية، أو شرائح، للعظام، والأوعية الدموية والأنسجة الرخوة داخل الجسم. توفر صور الفحص بالتصوير المقطعي المحوسب معلومات أكثر تفصيلاً من التصوير بالأشعة السينية العادية.
يتميز الفحص بالتصوير المقطعي المحوسب بالعديد من الاستخدامات، لكنه مناسب للغاية بشكل خاص للفحص السريع للأشخاص المصابين بإصابات داخلية من حوادث السيارات أو أنواع أخرى من الرضوح. يمكن استخدام المسح بالتصوير المقطعي المحوسب لتصوير جميع أجزاء الجسم تقريبًا، كما أنه يُستخدم لتشخيص المرض أو الإصابة وكذلك لتخطيط العلاج الطبي أو الجراحي أو الإشعاعي.


لماذا يتم إجراء ذلك

قد يوصي الطبيب بإجراء تصوير مقطعي بالحاسوب للمساعدة في:
  • تشخيص اضطرابات العضلات والعظام مثل أورام العظام وكسورها
  • تحديد موقع الورم أو العدوى أو الجلطة الدموية بدقة
  • توجيه الإجراءات الأخرى مثل الجراحة والخزعة والعلاج الإشعاعي
  • كشف الأمراض والحالات الطبية ومراقبتها مثل السرطان وأمراض القلب والعقيدات الرئوية والتكتلات الكبدية
  • مراقبة كفاءة علاجات محددة مثل علاج السرطان
  • كشف الإصابات الداخلية والنزيف الداخلي


المخاطر

التعرض للإشعاع

في أثناء الفحص بالتصوير المقطعي المحوسب، تتعرض إلى الإشعاع المؤين لفترة وجيزة. تكون كمية الإشعاع أكبر من الكمية التي ستحصل عليها في أثناء الأشعة السينية العادية لأن الفحص بالتصوير المقطعي المحوسب يجمع معلومات أكتر دقة. لم تثبت أن فحوصات التصوير المقطعي المحوسب تحدث ضررًا طويل الأمد، على الرغم من وجود احتمالية ضئيلة للغاية لزيادة خطر الإصابة بالسرطان.
لفحوصات التصوير المقطعي المحوسب عدة مزايا تفوق الخطر المحتمل الضئيل هذا. يستخدم الأطباء أقل جرعة ممكنة من الإشعاع للحصول على المعلومات الطبية الضرورية. كما تتطلب التقنيات والأجهزة الأسرع والأحدث إشعاعًا أقل مما كان يُستخدم سابقًا. تحدث مع الطبيب عن مزايا ومخاطر فحص التصوير المقطعي المحوسب .
الضرر الذي يلحق بالأجنة

أخبري طبيبك إذا كنت حاملاً. رغم أنه من غير المحتمل أن يلحق الإشعاع الناتج من فحص التصوير المقطعي المحوسب (CT) ضررًا بالطفل، فقد يوصي الطبيب بنوع آخر من الاختبار، مثل التصوير بالموجات فوق الصوتية أو التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI)، لتجنب تعرض الطفل للإشعاع.
ردود الأفعال لمادة التباين

في بعض الحالات، قد يوصي الطبيب بأن تتلقى صبغة خاصة تُسمى مادة التباين من خلال وريد في الذراع قبل فحص التصوير المقطعي المحوسب يمكن أن تسبب مادة التباين مشاكل طبية أو ردود أفعال تحسسية، رغم أن ذلك نادر الحدوث.
معظم ردود الأفعال طفيفة وينتج عنها طفح جلدي أو حكة. في حالات نادرة، يمكن أن يكون رد الفعل التحسسي خطيرًا، وقد يشكل تهديدًا على الحياة. يُرجى إخبار الطبيب إذا عانيت من حدوث رد فعل تجاه مادة تباين.
كيف تستعد

بناءً على الجزء الذي يتم فحصه من جسمك، قد يُطلب منك ما يلي:
  • نزع بعض ملابسك أو كلها وارتداء ثوب المستشفى
  • إزالة الأجسام المعدنية، مثل الحزام والمجوهرات وأطقم الأسنان والنظارات الطبية، التي قد تعيق نتائج التصوير
  • الامتناع عن تناول الطعام أو الشرب لبضع الساعات قبل الفحص
مادة التباين

يلزم استخدام صبغة خاصة يُطلق عليها مادة التباين لإجراء الفحص بالتصوير المقطعي

المحوسب لمساعدتك في إبراز مناطق في الجسم يتم فحصها. تحجب مادة التباين الأشعة السينية وتظهر بيضاء في الصور، مما قد يساعد في توضيح الأوعية الدموية أو الأمعاء أو البُنى الأخرى.
قد يتم إعطاؤك مادة تباين:
  • عن طريق الفم. إذا تم فحص المريء أو المعدة، فقد تحتاج إلى ابتلاع سائل يحتوي على مادة تباين. قد يكون مذاق الشراب مزعجًا.
  • عن طريق الحقن. يمكن حقن عامل التباين عبر وريد في ذراعك للمساعدة في إبراز المرارة أو المسالك البولية أو الكبد أو الأوعية الدموية في الصور. قد تشعر بالدفء أثناء الحقن أو بطعم معدني في فمك.
  • عن طريق الحقنة الشرجية. يمكن إدخال مادة التباين في المستقيم للمساعدة في تصوير الأمعاء. يمكن أن يجعلك هذا الإجراء تشعر بالانتفاخ وعدم الارتياح.
تحضير طفلك للخضوع للفحص

إذا كان رضيعك أو طفلك يخضع لفحص مقطعي محوسب، فقد يوصي طبيبك بمهدئ ليبقي طفلك هادئًا وساكنًا. تشوش الحركة الصور وتؤدي إلى الحصول على نتائج غير دقيقة. أسأل طبيبك عن كيفية تحضير طفلك.
ما يمكنك توقعه

يمكن أن تخضع لفحص التصوير المقطعي المحوسب في المستشفى أو في مرفق خارج المستشفى. فحوصات التصوير المقطعي المحوسب غير مؤلمة، ولا تستغرق إلا بضع دقائق باستخدام الأجهزة الأحدث. عادة ما يستغرق هذا الإجراء بالكامل ما يقرب من 30 دقيقة.
في أثناء فحص التصوير المقطعي المحوسب

تكون أجهزة المسح الضوئي المقطعي على شكل كعكة دونت كبيرة تقف على جانبها. تستلقي على طاولة ضيقة مزودة بمحرك تنزلق من خلال فتحة داخل نفق. قد يُستخدَم أشرطة ووسائد لمساعدتك في البقاء في مكانك. في أثناء فحص الرأس، قد يتم تجهيز الطاولة بحامل خاص يبقي على الرأس ثابتًا.
بينما تحركك الطاولة داخل جهاز المسح الضوئي، وتدور أجهزة الكشف وأنبوب الأشعة السينية حولك. ينتج كل دوران عدة صور لشرائح رقيقة من جسمك. قد نسمع صوت أزيز ونقر وطنين مزعج.
يستطيع التقني المتواجد في غرفة منفصلة أن يراك ويسمعك. ستكون قادرًا على التواصل مع التقني عبر جهاز اتصال داخلي. قد يطلب التقني منك حبس أنفاسك في بعض اللحظات لتجنب تشوش الصورة.
بعد فحص التصوير المقطعي المحوسب

بعض الفحص، يمكنك العودة إلى روتين حياتك الطبيعي. إذا تم إعطاؤك مادة تباين، فقد تتلقى تعليمات خاصة. في بعض الحالات، قد يطلب منك الانتظار لفترة قصيرة قبل المغادرة لضمان أنك تشعر بالارتياح بعد الفحص. بعد الفحص، من المرجح أن يتم إخبارك بشرب العديد من السوائل لمساعدة كليتيك في التخلص من مادة التباين من الجسم.
النتائج

يتم حفظ صور التصوير المقطعي المحوسب في هيئة ملفات بيانات إلكترونية وتتم عادة مراجعتها على شاشة كمبيوتر. يفسر أخصائي أشعة هذه الصور ويبعث تقريرًا لطبيبك.








 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 10:57 AM


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2019 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
SEO by vBSEO منتديات
جميع الحقوق محفوظة لمجتمع المهندسين الطبيين العرب © 2019

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12